المزيد

شهدت العديد من مناطق ريف حماة مؤخراً، ازدياداً كبيراً في عمليات التنقيب العشوائي عن الآثار، حيث عمد بعض المدنيين إلى إنشاء ورش خاصة للتنقيب عن الآثار، وخاصة في مناطق ريفي حماة الغربي والشمالي والمعروفة بانتشار العديد من المواقع الأثرية فيها مثل "قلعة أفاميا/قلعة المضيق[1] " و"تل قرقور" الأثري وغيرها، حيث يتمّ لاحقاً تهريب هذه القطع إلى خارج سوريا ومن ثمّ بيعها، ووفقاً للعديد من الشهادات التي حصلت عليها سوريون من أجل الحقيقة والعدالة، فإنّ العديد من الورش كانت قد نشطت مؤخراً حول قلعة أفاميا/قلعة المضيق[2]، للتنقيب عن الآثار حولها،...
توفيت رضيعة حديثة الولادة في مخيم الركبان عند الحدود السورية الأردنية نتيجة إصاباتها بإلتهاب الكبد (اليرقان الولادي)، ورفض نقطة "عون" الطبّية التابعة لليوسيف باستقبالها، وذلك يوم 3 كانون الثاني/يناير 2019، بحسب شهادة حصلت عليها سوريون من أجل الحقيقة والعدالة. قال الناشط "عماد غالي" المتواجد في مخيم الركبان لسوريون من أجل الحقيقة العدالة يوم 3 كانون الثاني/يناير 2019 ما يلي: "إن الطفلة مال الشام عبد الله العرندس عمرها 7 أيام فقط، قد توفيت بسبب مرض اليرقان حيث قام أهلها بمحاولة إداخالها إلى نقطة اليونسيف الطبية داخل الحدود الأردنية، ولكن الموظفين هناك رفضوا استقبالها وطلبوا منهم...
قتل ثمانية مدنيين وأصيب 17 آخرون بينهم أطفال في مناطق عدة في محافظتي إدلب وحلب نتيجة "الاقتتال" المسلح الدائر بين هيئة تحرير الشام وفصائل عسكرية عدّة، وذلك خلال الفترة الواقعة بين 1 و 3 كانون الثاني/يناير 2019، بحسب شهادات حصلت عليها سوريون من أجل الحقيقة والعدالة.   في مدينة دارة عزة بحلب، قال الناشط المحلي "أحمد اليوسف" للباحث الميداني لدى سوريون من أجل الحقيقة والعدالة ما يلي:   "في تمام الساعة التاسعة من صباح يوم 1 كانون الثاني/يناير 2019 بدأت وتيرة الاشتباكات الدائرة بين هيئة...